لا أملك إلا الأحلام
مقتطفات من الشعر الأيزيدي في أعقاب الفاجعة

 تضم هذه المقتطفات المختارة من الشعر الأيزيدي المعاصر قصائد كتبت في ظل الفاجعة التي ألمَّت بالشعب الأيزيدي في العراق في شهر آب 2014، عند تهجير أبناء وبنات هذا الشعب من بيوتهم بعد وقوع الإبادة والحرب الضروس على رؤوسهم. تصدر هذه المقتطفات الشعرية كإصدار ثنائي اللغة – بالعربية مقابل الترجمة للعبرية – يرى جلّها النور لأول مرة. قام عيدان برير، الباحث في الشأن الأيزيدي، بجمع القصائد ونقلها إلى العبرية.

لاقتناء الكتاب