بلسان مبتورة: أدب فلسطينيّ بالعبريّة

“بلسان مبتورة” يُعتبر المجموعة الأكثر شموليّة وإثراءً للنثر الفلسطينيّ المترجَم إلى العبريّة، ويجمع الإصدار بين صفحاته ثلاثًا وسبعين (73) قصّة من تأليف سبعة وخمسين (57) كاتبًا فلسطينيًّا من سكّان دولة إسرائيل، وقِطاع غزّة، والضفّة الغربيّة والشتات الفلسطينيّ، وعمل على ترجمتها ستّة وثلاثون (36) مترجِمًا ومترجِمة (ثلثهم من الفلسطينيّين). جرت عمليّة الترجمة وَفق نهج العمل المتّبَع في سلسلة “مكتوب”، والذي يشمل طواقم ترجمة ثنائيّة اللغة وثنائيّة القوميّة، لا تتوخّى الدقّة في القواعد اللغويّة والإنشاء بقدر ما تعمل على إجراء حِوار كنشاط ثقافيّ سياسيّ. هذا هو المشروع الأوّل من نوعه الذي يجري فيه إصدار أدب فلسطينيّ بالعبريّة من خلال حِوار نَصّيّ وشفهيّ حول العلاقات المتبادلة بين اللغتين.

وُلِدت راوية بربارة في الناصرة في العام 1969، وهي تقطن في قرية أبو سنان. تحمل اللقب الثالث في اللغة والأدب العربيّين من جامعة حيفا، وتعمل مفتّشة مركّزة لتدريس اللغة العربيّة في المدارس العربيّة التابعة لوزارة التربية والتعليم، وتحاضر في موضوع الأدب العربيّ في كلّيّة “أورانيم”. تشمل إصداراتها أبحاثًا أكاديميّة إلى جانب أعمال نُشِرت باللغات العربيّة والعبريّة والإنچليزيّة. باكورة أعمالها الروائيّة “على شواطئ الترحال” ستَصدر بترجمتها العبريّة خلال السنة القريبة عن دار النشر “ﭘـارديس”.

تحرير: راوية بربارة | ترجمة: أعضاء منتدى المترجمين

لاقتناء الكتاب