لاجئة وحبل غسيل لاجئة وحبل غسيل
رجاء غانم دنف

اثنتا عشرة قصيدة للشاعرة رجاء غانم دنف. إنّها المرّة الأولى التي يُدْعى فيها قرّاء اللغة العبريّة إلى لقاء مركَّز مع هذا الصوت الشعريّ العميق والنقيّ. هذه القصائد هي بمثابة رحلة مرافَقة إرشاديّة نسويّة في مَشاهد سياسيّة قِوامُها الاقتلاع والترحال واللجوء. تُجسِّد قصائد هذا الكتيّب الصراعَ بين لهف التعاطي مع الذكريات ولهف كينونة منعتق من الذكريات؛ بين مجموعة التوريثات والموروثات التي هي بمثابة حجر الرحى وصندوق الكنوز المذهّبة. لغة التشبيهات والمرايا لدى رجاء غانم دنف تتحرّك على نحوٍ طبيعيّ بين الخاصّ والطائش من جهة، وما صكّه زعماء متعطّشون للقوّة والدم من جهة أخرى.

وُلدت رجاء غانم دنف في دمشق في العام 1974 لعائلة لاجئين فلسطينيّين، وعادت إلى البلاد في العام 1995 بعد التوقيع على اتّفاقيّات أوسلو. بدأت تكتب الشعر في سنوات التسعين، ونشرت حتّى الآن ديوانَيْ شعر، بالإضافة إلى الكثير من المقالات في مواضيع أدبيّة وفنّيّة نشرتْها في مجلّات شتّى في البلاد وخارجها.

طاقم الترجمة والتحرير: عيدان برير، اياد برغوثي وتامي يسرائيلي

 

لاقتناء الكتاب